هل يمكن تطبيق الصبغة بعد الحناء ونصائح هامة

الصبغة بعد الحناء الصبغة بعد الحناء

الصبغة بعد الحناء، قد لا تكون أفضل خيار لصحة الشعر. لكن لا بأس من التراجع في قرار الصبغة بعد الحناء من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع. ويكون من الأفضل الانتظار شهرين أو أكثر بعد آخر تطبيق للحنة. إذا كانت هذه فترة طويلة جدًا بالنسبة لك، فيمكن الانتظار لشهر واحد على الأقل، فأياً كان سبب ترك الحناء والرجوع للصبغة كلما كان أسرع كان أفضل.

فوائد تطبيق الحنا بعد الصبغة

تُعتبر الحناء كعلاجٍ طبيعي للشعر المصبوغ. في حالة كان الشعر قد تعرّض إلى الضرر والتلف الشديد، قد يحتاج الأمر لاستعمالها لأكثر من مرة أو حتى اثنتين، و لا يقتصر تأثير الحناء فقط على مشاكل الشعر مثل قشرة فروة الرأس فحسب، بل إنها تعتبر عنصرًا مذهلاً في موازنة إنتاج الزيت ودرجة الحموضة على سطح فروة الرأس، وتعمل الحنة على إزالة الزيوت الزائدة من الشعر. كما تساهم في التخلص من البصيلات التالفة في الشعر، و أيضاً تساعد على استرجاع الوظائف الدهنية للغدد بصورة طبيعية.

كما أن الحناء تقوم بتكوين حاجزٍ عازل يعمل على حماية الشعر من الجذور للأطراف. الحنا تعمل على حفظ الترطيب بداخل المسام في الخصل وتحافظ على الشعر، ويمكن أن تكون الحنا مفيدة بشكل فريد عند استخدامها على الشعر بعد صبغه مع إضافة مكونات ترطيب أخرى، كما أن الحناء تساهم على الحد من مشاكل أخرى مثل تقصُّف الشعر و والهيشان الناتجان عن تطبيق الصبغة.

نصائح عند تطبيق صبغه شعر بعد الحناء

فترة استمرار  لون الحناء على الشعر مختلفة، فالأمر مختلفٌ من امرأة لأخرى ومن نوع حناء لنوع آخر، فيوجد بعض أنواع الحناء تمنح لونًا دائمًا للشعر، وبالأخص على الشعر الأبيض. ومع مضي الوقت، ستزول الحناء ولكن بمجرد تطبيق الحناء يجب عليك التفكير بجدية في إعطاء فترة للشعر لينمو قبل تطبيق الصبغة. في حالة عدم الرغبة في الانتظار والرغبة من التأكد من أن الشعر سيستجيب للون الجديد بسهولة، وأفضل الطرق للحصول على أفضل نتيجة هي كالآتي:

  • أولاً يُنصح بعمل اختبار للصبغة على خصلة صغيرة من الشعر، قبل تطبيقها بالكامل على الشعر لمعرفة الذي يحتاجه الشعر للوصول للون المطلوب.
  • ثانياً يتم وضع الصبغة بدقة على الشعر من الجذور للأطراف.
  • ثالثاً عدم القلق فالحناء الطبيعية تقوم بعمل عازل لكل ما هو ضار للشعر، وهذا يدل أنه سيحدث مقاومة لقبول الشعر للون الجديد.

ما هو تأثير أفضل صبغه للشعر بعد الحناء؟

  • أولاً تأثير صبغة غارنييه بعد الحناء: يمكن تطبيق أحد ألوان صبغة غارنييه لصبغ الشعر بعد الحناء، ولكن يجب الانتظار لفترة وافية حتى تزول جزيئات الحناء.
  • ثانياً تأثير صبغة لوريال بعد الحناء: قد يحدث أن يتأثر الشعر بشكل متوسط، ولكن أهم ما في الأمر هو تطبيق صبغة لوريال بدون أمونيا.
  • ثالثاً تأثير صبغة لاكمي بعد الحناء: قد يحدث تفاعل بين لون الحناء الطبيعية واللون الخاص بالصبغة، ويمكن أن ينتج عنه بالنهاية لون غير جذاب.
  • رابعاً تأثير صبغة كوليستون بعد الحناء: كان لهما تأثير جيد وفعَّال مع بعضهما، ولكن هناك من لم يستفد منها وتحوَّل الشعر للون البرتقالي.
  • خامساً تأثير صبغة كليرول بعد الحناء: بسبب عدم استجابة الشعر للصبغة بشكل كبير، ولكن الجيد في الأمر  أنها ذات جودة عالية ممّا يجعلها لا تتلف أو تفسد الشعر بشكل ملحوظ.

الاراء حول هل يجوز وضع الحناء بعد الصبغه؟

كانت أغلب الآراء تجمع على أنه يمكن تطبيق الحناء بعد الصبغة، ولكن يجب القيام بالتالي:

  • التحقق من جودة منتج الحناء: نظرًا لأن الحناء تعتبر منتجاً طبيعياً، يجب التأكد من أن الحنة التي ستُسخدم طبيعية بشكل كامل وأنها من مصدر موثوق. يجب استخدام صبغة شعر بها امونيا، في حالة عدم الرغبة بذلك يمكن الانتظار حتى تتلاشى الحنة. هذا ما يُعتبر الأفضل للتطبيق بعد الحناء. النتيجة المثلى تظهر في حالة الانتظار لمدة ثلاثة أسابيع على الأقل قبل صبغ الشعر، ومن المفترض ألا تكون هناك أية مشكلة.
  • غسل الشعر بالزبادي: إذا كانت فكرة الانتظار غير واردة وتريدين العودة إلى استخدام صبغة الشعر الكيميائية، فيمكنك غسل الشعر بالزبادي قدر المستطاع مع شامبو جيد يعتمد على التنظيف العميق للشعر، والابتعاد نهائياً عن استخدام مجفّف الشعر.

تجربتي مع الحنا بعد الصبغ

  • التجربة الأولى:

  • التجربة الثانية:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى