ما هي علامات الحمل من العين وطرق بسيطة أخرى للتعرف على الحمل

علامات الحمل من العين

علامات الحمل من العين واحدةٌ من بين الطرق الشعبية المتعارف عليها منذ القدم وحتى اليوم، فقد لجأت الكثير من السيدات إلى الأمر للتعرُّف على إمكانية وجود حملٍ أم لا. وخلال المقال التالي، سوف نتعرَّف على كل ما يخصُّ الحمل من العين وغيره من الطرق.

علامات الحمل من العين

اتَّبعت الكثير من السيدات خاصةً الكبيرات في السن، العديد من الطرق التقليدية للكشف عن وجود حمل قبل التأكد منه عند الطبيب.

ومن بين أشهر تلك الطرق كانت طريقة التعرُّف على ما إذا كانت المرأة حاملاً عبر النظر إلى بياض العين (الصُلبة)، وما يطرأ عليه من تغيرات.

وعلى الرغم من أن تلك الطريقة لا تُعتَبر الأفضل أو الأدق كغيرها من الطرق التقليدية، إلا أنَّها قد تكون فعَّالةً في بعض الحالات.

حيث تظهر على بعض السيدات بعض التغيرات الهرمونية، ومن حيث الشكل العام قد تزيد من الشكوك حول حدوث الحمل.

حيث نجد أنَّ بعض السيدات تظهر عليهنَّ أعراض الحمل في النظر وشكل العين، والبعض الآخر تظهر عليهنَّ علامات الحمل الطبيعية.

علامات الحمل من العين وكيفية التعرف على وجود حمل؟

كما ذكرنا في السابق، تَظهر على المرأة الكثير من العلامات والتي من أهمها التالي:

  • عروق حمراء في العين من علامات الحمل؛ حيث يلاحظ على البعض ظهور العروق الحمراء داخل بياض العين.
  • ومن الممكن أن يكون الأمر مجرّد إرهاق، لذا من الأفضل التأكُّد لدى الطبيب المعالج أولاً.
  • تورُّم في جفون العين؛ وتلاحظ المرأة تدلّي جفونها عن الشكل الطبيعي، مما يثير الشكوك حول حدوث الحمل.
  • حيث يؤكد البعض على أن تورُّم الجفون من علامات الحمل.
  • تغيُّراتٌ واضحة في الرؤية أيضاً تُعتَبر من بين علامات الحمل التي تم الأخذ بها في تلك الحالة.
  • بالإضافة إلى العلامات المتعارف عليها والتي تتمثَّل في الإحساس بالنعاس بشكل دائم وعدم القدرة على القيام بأقل مجهود.
  • الصداع المستمر؛ وهو أمرٌ طبيعي نظراً لحاجة الجسم إلى الدم في منطقة الرحم لتكوين الجنين.
  • بالإضافة إلى المزاج المتقلب، والذي يتمثًّل في البكاء أو الضحك بشكل هستيري كنتيجة طبيعية لاختلاف الهرمونات.
  • البشرة أيضاً من الممكن أن تكون صافيةً وخاليةً من العيوب أو العكس، وذلك على حسب تغيُّرات الهرمونات بالجسم.
  • الغثيان والقيء وعدم القدرة على شمّ بعض العطور من بين العلامات المؤكدة للحمل إن اجتمعَت مع السابق.

مشاكل العين خلال الحمل

تتساءل الكثير من السيدات حول علامات الحمل الأقل شيوعاً، خاصةً إن بدأت في الظهور قبل التأكُّد من حدوث الحمل.

ومن بين أشهر تلك الأسئلة هي هل يُعدّ احمرار العين من علامات الحمل خاصة وأن التعرف على الحمل من العين شيء شائع.

وقد تعاني بعض السيدات من مشاكل متنوعة تصيب العين وتدلُّ على حدوث الحمل، ومن أهمها التالي:

  • جفاف العين:

خلال فترة الحمل تعاني المرأة من انخفاض في نسبة هرمون الأندروجين، مما يؤثر على الغدد الدمعية التي توجد حول العين.

وهنا تلاحظ المرأة أن قدرة العين على إنتاج الدموع أصبحت أقل بكثير من الطبيعي، مما يؤثر سلباً على رطوبة العين.

  • تشوش الرؤية:

قد تعاني بعض السيدات خلال فترة الحمل من تشوش الرؤية وعدم القدرة على الرؤية بشكل واضح في جميع الأوقات.

وبذلك لا تتمكَّن المرأة من القيادة أو القيام ببعض المهام التي تتطلب نظراً جيداً، مثل العمل على جهاز الكمبيوتر وغيرها.

ويجب مراجعة الطبيب المعالج في تلك الحالة للتأكُّد من حدوث الحمل وتأثيره على العين؛ حيث يتم وصف نظارة في تلك الحالة بشكل مؤقت.

  • فرط الحساسية تجاه الضوء:

تعاني المرأة الحامل من مشاكل عدة خلال فترة الحمل، من أهمها فرط الحساسية تجاه الضوء ووجوب تجنُّبه.

وذلك من خلال ارتداء النظارات الشمسية أو تجنب الخروج في الصباح حتى لا تعاني من تلك المشكلة على الإطلاق.

قد يهمك ايضاً: طرق معرفة الحمل عن طريق العين وأهم علامات الحمل

مشاكل أخرى بالعين قد تشير لحدوث الحمل

  • ظهور البقع المضيئة:

هي نتيجةٌ طبيعيةٌ لتراكم السوائل وارتفاع ضغط الدم، حيث تعاني بعض السيدات من ظهور البقع المضيئة في العين.

ولكن تكون تلك البقع خفيفة في المعتاد، وفي حال زيادتها عن الطبيعي يجب مراجعة طبيب العيون المختص على الفور.

  • العين الصفراء:

تتساءل الكثير من السيدات حول احتمالية أن يكون اصفرار العين من علامات الحمل، والإجابة هنا هي نعم، فمن الممكن أن تتعرَّض المرأة لتلك المشكلة.

خاصةً في حال تقدَّم الجنين في العمر وزاد الضغط على الكبد، ممَّا يؤدي إلى ظهور تلك المشكلة في الجسم وفي بياض العين.

ولكن في حالة إن كان الأمر مصطحياً بحكة، يجب على المرأة زيارة الطبيب المعالج في أسرع وقتٍ ممكن للحصول على العلاج.

  • رفة العين:

هل رفة العين من علامات الحمل؟ هذا السؤال يُعتَبر من بين الأسئلة الأكثر شيوعاً من قبل السيدات، خاصةً وأنَّه مرتبط بخرافة لدى البعض.

وعادة ما تحدث تلك المشكلة نتيجة نقص المغنيسيوم في الجسم، وقد نجد أن بعض السيدات تعانين من نقص بعض العناصر الهامة للجسم مع بداية الحمل.

لذا، يجب على المرأة الانتظار للتأكُّد من حدوث الحمل من خلال الطبيب المختصّ للتأكد من عدم وجود مشكلة صحية تُذكَر.

طرق شعبية أخرى للتعرف على حدوث الحمل

بعد الرد على سؤال هل حكة العين من علامات الحمل والتعرف على أهم علامات الحمل من العين.

سوف نتعرف سوياً على كلّ ما يتعلَّق بالخرافات الشعبية أو الطرق التقليدية التي تؤكِّد حدوث الحمل من عدمه.

ومن بين أشهر الطرق المتعارف عليها اليوم ما يلي:

  • اختبار الكلور للتعرف على الحمل:

من بين الطرق الشعبية المتعارف عليها هو اختبار الكلور، وهنا تقوم المرأة الحامل بتجميع البول الصباحي في كوب.

على أن تقوم بملئ نصف كوب من الكلور ووضع كمية من البول على الكلور وانتظار النتيجة.

في حال حدوث رغوة قوية بيضاء اللون فذلك دليلٌ على حدوث حمل، وفي حالة عدم حدوث رغوة دلَّ على عدم وجود حمل.

  • اختبار الملح للحمل:

يُعتَبر الملح هو الآخر من بين الطرق الشعبية المتعارف عليها منذ القدم للتأكُّد من حدوث الحمل من عدمه.

وفي تلك الحالة، يتم وضع كمية من البول على نصف كوب من الملح، وفي حالة حدوث التفاعل كان ذلك دليلاً على الحمل.

ولكن في حالة عدم تفاعل البول مع الملح، دلَّ الأمر على عدم وجود حمل.

  • اختبار القمح أو الشعير للحمل:

وهي واحدة من أقدم الطرق المتعارف عليها للتأكد من حدوث الحمل من عدمه، والتي أقدَم عليها قدماء المصريين قبل آلاف السنين.

هنا يتم وضع حبة من القمح أو الشعير في وعاء، على أن تقوم المرأة بالتبوُّل عليها ويُفضَّل أن يكون البول صباحياً.

ثم يتم ّالانتظار ليومين أو أكثر، ففي حال نبتت تلك الحبة كان ذلك دليلاً على حدوث الحمل، وإن ظلَّت كما هي دلّ على عدم وجود حمل.

  • اختبار الحرارة:

وهنا تقوم المرأة بأخذ عينة من البول في الصباح حتى يكون تركيز الحمل به أكبر ووضعها في إناء على النار.

في حال تجمُّد تلك العينة، كان ذلك دليلاً على وجود حمل، وإن ظلَّت سائلة كما هي دلَّ على عدم حدوث الحمل.

قدمنا لكم اليوم من خلال المقال علامات الحمل من العين وأشهر الطرق التقليدية للتعرف على حدوث الحمل، ولكن يجب عدم اعتبار تلك الطرق مسلَّماً بها، بل يجب الانتظار لفترة بعد مرور موعد الدورة الشهرية وزيارة الطبيب للتأكُّد من حدوث الحمل.

قد يهمك ايضاً: طريقة معرفة الحمل من رموش العين وهل هي من الطرق المضمونة؟

المصادر:

https://www.essilor.co.uk/blog/your-life-and-eyes/pregnancy-and-eyesight

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC5082244

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى